المجلس الأعلى للإبداع والتميز يشارك في منتدى الشباب التركي الفلسطيني للتدريب والتعاون الاقتصادي

https://HCIE.ps/wp-content/uploads/2021/03/المجلس-الأعلى-للإبداع-والتميز-يشارك-في-منتدى-الشباب-التركي-الفلسطيني-للتدريب-والتعاون-الاقتصادي.jpegالمجلس الأعلى للإبداع والتميز يشارك في منتدى الشباب التركي الفلسطيني للتدريب والتعاون الاقتصادي

رام الله، 16/3/2021- شارك المجلس الأعلى للإبداع والتميز في منتدى الشباب التركي الفلسطيني للتدريب والتعاون الاقتصادي عبر الحدود، ممثلاً برئيسه م. عدنان سمارة والرئيس التنفيذي للمجلس م. زياد طعمة، وعدد من مسؤولي الدوائر والطاقم التنفيذي، وذلك افتراضياً عبر تقنية زووم.
وقدّم م. طعمة في الجلسة الأولى الافتتاحية كلمة رئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز م.عدنان سمارة نيابة عنه. حيث هنأ باسم أعضاء مجلس الإدارة وطاقمه التنفيذي القائمين على المنتدى بنجاحه.
وشكر سمارة الشعب التركي وحكومته على ما قدمانه ويقدمانه لنصرة القضية الفلسطينية على الدوام.
وقدم سمارة نبذة عن إنشاء المجلس بمبادرة من فخامة الرئيس محمود عباس الذي يتابعه ويرعاه بشكل مباشر لنشر وتجذير ثقافة الإبداع والتميز ورعاية أصحاب الأفكار الإبداعية واحتضانهم بالدعم المالي والفني وفتح الآفاق أمامهم وتشبيكهم مع عشرات المؤسسات التي ينضم المجلس لعضويتها.
وأضاف سمارة أن المجلس يمثل فلسطين في المؤسسات العالمية والاقليمية العاملة في مجال الإبداع. ولتكريس العلاقة بين الشباب الباحثين الأتراك والفلسطينيين جاءت العلاقة مع مجلس البحوث العلمية والتكنولوجية التركي TUBITAK “الذي نفتخر ونعتز بعلاقتنا به، التي تعبر عن مدى التضامن التركي مع فلسطين، فبعد اتصالات وزيارات جرى توفيع اتفاقية تعاون بين الجانبين في مقره باسطنبول عام 2016 ولاحقاً جرى إطلاق النداء التركي الفلسطيني المشترك لإطلاق أبحاث علمية مشتركة في أربع قطاعات، وبعد التجربة الناجحة الأولى يستعد الطرفان لإطلاق النداء بنسخته الثانية”.
وشارك في الجلسة الأولى، عضو اللجنة التحضيرية للمنتدى د. أحمد الزعتري، ووزير الريادة والتمكين م. أسامة السعداوي، ووزير الشباب التركي، ووزير الاتصالات الفلسطيني د.إسحاق سدر، وسفير الجمهورية التركية في القدس أحمد رضا ديمير، وسفير دولة فلسطين لدى تركيا د. فائد مصطفى، ورئيس اتحاد رجال الأعمال الفلسطيني التركي أ. مازن حساسنة، والوكيل المساعد للتعاون الدولي والمتحدث الرسمي لوزارة العمل، أ. رامي مهداوي، ورئيس مجلس الأعمال الفلسطيني التركي المشترك أ. جمال كريم.
وشارك م. زيادة طعمة الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للإبداع والتميز، في الجلسة الثانية للمنتدى بعنوان: فرص التعاون ما بين الشباب التركي والفلسطيني. حيث تحدث عن دور المجلس في تعزيز فرص الإبداع والابتكار.
وقال طعمة إن المجلس يتكون من ممثلين من كافة القاطاعات الوطنية نظراً للطبيعة العبرقطاعية لموضوع الإبداع. “فمن أجل النهوض بهذا الواقع والارتقاء به كان لزاماً اشراك القطاعات الرئيسية في المجتمع الفلسطيني”.
وأضاف أنه “بتضافر الجهود لابد وأن يحث فرقاً ملموساً في وقت قياسي فاللبنة الأساسية وفيرة وهي الماورد البشرية المتعلمة والتي تنتظر لفتح الآفاق لتمكينها وإعطائها الفرص لتبدع وتقود عمليات التنمية وتقفز بنا إلى المستقبل” .
وقال م. زياد طعمة إن المجلس الأعلى للإبداع والتميز هو ورشة عمل وعصف ذهني دائمة لدراسة الواقع وإيجاد الأدوات الضرورية لتمكين الإبداع. ويعتبر المجلس الحاضنة والمظلة الرئيسية لكافة المبدعين ولكافة الحاضنات والمسرعات والأطر الداعمة.
ولفت إلى ان المجلس يعمل مع الجهات ذات العلاقة لاستصدار قانون شركات ناشئة عصري. كما تواصل المجلس مع الشتات الفلسطيني الذي يزخر بالطاقات والخبرات.
وشارك في نقاش جلسات المنتدى المختلفة، المئات من المشاركين والمشاركات من الأفراد وأصحاب المشاريع والأفكار الريادية، وحاضنات الأعمال ومؤسسات التمكين الاقتصادي التركية والفلسطينية.

Author Description

Ammoon Alsheikh