المؤسسات العاملة في مجال الريادة تجتمع في مقر المجلس الأعلى للإبداع والتميز للتعرف على المنتدى الوطني الرابع: الثورة الصناعية الرابعة

http://HCIE.trustnetpal.com/wp-content/uploads/2020/01/444.jpgالمؤسسات العاملة في مجال الريادة تجتمع في مقر المجلس الأعلى للإبداع والتميز للتعرف على المنتدى الوطني الرابع: الثورة الصناعية الرابعة

رام الله- 08/07/2019- عقدت المؤسسات العاملة في مجال الريادة والإبداع، اليوم الاثنين، اجتماعًا في مقر المجلس الأعلى للإبداع التميز وذلك من أجل التعرف ب “المنتدى الوطني الرابع: الثورة الصناعية الرابعة” والذي يعزم المجلس على عقده في 09/09/2019 ويستمر على مدار يومين في رام الله وقطاع غزة، بالإضافة إلى بحث سبل التعاون ما بين هذه المؤسسات والمجلس من أجل إنجاح هذا الحدث.

وعُقد الاجتماع برئاسة نائب رئيس المجلس، د. حسين الأعرج، وبحضور رئيس اللجنة التحضيرية للمنتدى د. ميسون ابراهيم، وممثلين عن اتحاد الغرف الفلسطينية، وجامعة فلسطين، ومجموعة الاتصالات، ومجمع روابي التكنولوجي، ومؤسسة النيزك، وجست هب، وفكرة انوفيشن هب، وجامعة القدس المفتوحة، وجامعة بيرزيت، ومسرعة الأعمال “فلو”، ووزارة التربية والتعليم، وشركة IMImobile، وجامعة بولتكنك فلسطين، والحاضنة الفلسطينية للطاقة، وسبارك، وصندوق ابتكار، والجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، وليدرز، وتكنوبارك، وبيكتي،وبيتا، وجلو.

وفي بداية الاجتماع رحب الأعرج بالحضور، وشكرهم لحضورهم مؤكدًا بأن وجودهم هو بمثابة المحرك الأساسي لنجاح المنتدى لهذا العام.

من جانبهما قدّمت كل من رئيس اللجنة التحضيرية د. ميسون ابراهيم ومنسقة المنتدى م. رزان نصر نبذة عن المنتدى وأقسامه ومحاوره، حيث يشتمل على ثلاثة أقسام: 1) جلسات حوارية يقدمها خبراء محليون ودوليون، 2) معرضًا للشركات الناشئة والمؤسسات العاملة في مجال الريادة والإبداع، 3) زاوية خاصة بملصقات الأبحاث العلمية والتطبيقية ذات العلاقة بالثورة الصناعية الرابعة.

ما تطرقتا إلى محاور للمنتدى وهي:

1. الثورة الصناعية الرابعة وآليات الاستعداد لها، ويندرج تحت هذا المحور مواضيع: التعليم العالي، وفرص العمل والتشغيل، والبحث والتطوير، وأثر الثورة الصناعية الرابعة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

2. دور التكنولوجيا الإبداعية في الثورة الصناعية الرابعة وأثرها على الاقتصاد، ويندرج تحتها توجهات تكنولوجية حديثة وإنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، وتكنولوجيا المعلومات والتحول الرقمي، وتطبيقات إبداعية في الزراعة والصناعة والحفاظ على البيئة.

وأضافت بأن المنتدى يهدف إلى نشر الوعي لدى الأفراد والشركات والمؤسسات الحكومية والتعليمية والمجتمع بشكل بمفهوم الثورة الصناعية الرابعة وأهمية مواكبتها، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والتجارب المحلية والدولية والآراء المطروحة حول توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة لدفع عجلة الاقتصاد الوطني، وتعزيز الشراكة الفعالة بين المؤسسات ذات العلاقة لبناء شراكات متميزة بما يخدم التنمية الاقتصادية وتطور البحث العلمي، كما أنه يهدف إلى تسليط الضوء على أنجع السبل والطرق اللازمة لخدمة مجالات التنمية والتطوير المختلفة بما يضع لفلسطين حجر الأساس في منظومة الإبداع.

وتخلل الاجتماع نقاشًا حول المنتدى والدور الذي ستلعبه المؤسسات فيه، وخرج نقاش الاجتماع بالتوصيات الآتية:

أن يتم إعداد حزم تحفيزية للرياديين والمشاريع المشاركة في المعرض عن طريق عقد مسابقات تحفيزية أو استقدام مستثمرين دولين
ضرور التواصل مع الشركات الوطنية التي تستخدم التكنولوجيا الحديثة في الصناعات
ضرورة التواصل مع الفلسطينيين المغتربين من أجل الاطلاع على خبراتهم في مجال الثورة الصناعية الرابعة
ضرورة عمل دراسة حول وضع الوظائف المستقبلية وذلك من قبل وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي
ضرورة استمرارية عقد المنتديات الوطنية.

Author Description

Manar Amleh